أقلام صادقه
الكاتبه وفاء القناوى ترحب بزائريها مع التمنيات بقضاء وقت طيب

https://encrypted-tbn2.google.com/images?q=tbn:ANd9GcQwo7IN4FbHCOW088TP5t7Nwl_PzNdaDYofOQsoLjJTzrngjBqez3fc6Bmd

ياقدرى لقد كنت اختيارى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ياقدرى لقد كنت اختيارى

مُساهمة  وفاءالقناوى في الأربعاء يونيو 27, 2012 6:35 am

اذا كنا مجبرين على اجتياز اختيارات الحياة فقد تكون اختياراتنا جيدة وأكثر من المتوقع, وقد تكون أسوأ مماهو كان منشود , وليس متاحا لك الندم على مااخترت أو اختاره لك القدر ,ووافقت أنت بمحض ارادتك على تلك الاختيارات البائسه وتقبلت بالظروف التى فرضت عليك ورضيت بأن يحدد القدر مصيرك , وألغيت عقلك وقلبك ونسيت أن العقل زينه , وقد كرمنا الله به عن سائر المخلوقات ولا يجب أن نغفل أيضا مشاعر القلب وراحته فيجب أن تستفتى قلبك , وهنيئا للانسان الذى تتفق اختيارات عقله مع قلبه . فيا من اخترته وفى أبهى صورة وصفته ورسمته وأعظم حب أعطيته , اليك يامن عشقت فيه كل الصفات وأصبح القلب له وحده وملكته بعد أن كان حرا طليقا فى عالم الاحلام , فبددت وحشة حياته ومسحت بيدك كل ماتبقى فى العيون من عبرات , وبالحب احتويته وبكلام العشق سبح فى الهمسات , ينام القلب ويصحو على طيفك وكل حلمه لقياك فقد ملأت الحياة بالحب وزرعتها ورود ورياحين وأزهار .

بك عرفت معنى الحياة والتى لم أكن قد عرفتها , وعلمتنى أنه يجب أن نتعلم الحب قبل أن نتعلم الحياة , لأنه لاحياة بدون حب مهما اختلف الاحساس , وبك انتهت عزلتى ووحدتى وخرجت للحياة بل قل طرت فى السماء وكنت أنت جناحى , الان عرفت أنى اخترت السلام مع نفسى قبل غيرى , اخترت الشمس بدفئها والقمر بنوره , اخترت أن يكون قلبى جرئ لكى يعيش أينما تحلق الحرية , اخترت أن يشاركنى العالم كله احساسى اخترت أن أسكن قلبك العاشق المتيم . .. أصبحت كالطفلة البريئة أداعب الحياة بضحكاتى فأين كانت تلك السعادة خافية عنى , وكنت أبحث عنها حتى ظننت أن السعادة مجرد كلمة جوفاء لاوجود لها , ولكنى وجدت ضالتى باحساسى .

واذا كان مقدرا لى أن أختار فقد كنت أنت أهم اختياراتى فقد دخلت قلبى وامتلكت أفكارى ووجدت قلمى رغما عنى يكتب لك عن استسلام القلب فقد غدوت فى داخله فكيف يعرف طريقا للهروب من قدره , فياعاشقى هل ستظل عاشقى المجنون حتى يدنو الأجل ,وأموت وأدفن تحت الثرى ويدفن حبك معى؟ فبدونك تتوه الحواس ويتوقف نبض القلب وتجف الدموع وأصبح فريسة للشوق والحنين . لقد تعبت فى مشوار البحث عنك طول السنين , فيا عذب الروح والمشاعر وصاحب القلب الحنون الذى يمتلأ بالحب بلا حدود أعلم أنك ستظل عاشقى المجنون وسأظل الطفلة التى عشقتها بل الزهرة التى نمت وترعرت من غير أن يكون لها ساق أو جذور . اليك يامن اخترت اليك ياقدرى فقد أصبحت أجمل اختياراتى.

وفاءالقناوى

عدد المساهمات : 57
نقاط : 170
السٌّمعَة : 15
تاريخ التسجيل : 23/06/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى